منتديات بلدة حارس اهلا وسهلا بكم
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الى كل ظالم 00000

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
استاذ العربي



عدد المساهمات : 45
تاريخ التسجيل : 27/05/2009
العمر : 42

مُساهمةموضوع: الى كل ظالم 00000   السبت يونيو 13, 2009 1:40 pm

وما من يد الا و يد اللة فو قها

و ما ظا لم الا سيبلى با ظلم



ولا تظلمن اذا ما كنت مقتد را

فا لظلم اخره يفضي الى الندم



تنام عيناك و المظلو م منتبه

يدعو عليك وعين اللة لم تنم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فخري فزع



عدد المساهمات : 109
تاريخ التسجيل : 08/02/2009

مُساهمةموضوع: رد: الى كل ظالم 00000   الأحد يونيو 14, 2009 12:44 am

بسم الله الرحمن الرحيم



الناس على ثلاثة انواع منهم محب للخير بطبعه يحب مساعدة الناس ولا يظلمهم، ومنهم محب للظلم لا يهتم بمعاناه الاخرين ولا يهتم بمساعدتهم متى انتهت مصلحته، ومنهم من هو بين هذا وذلك يساعد الاخرين ويظلمهم أحياناً ولكنه يرجع ويتوب ويطلب من الاخرين مسامحته ويرجع للناس حقوقهم


يقول ابن القيم رحمه الله تعالى في تهذيب مدارج السالكين :

" ومنشأ جميع الأخلاق السافلة ، وبناؤها على أربعة أركان : الجهل والظلم والشهوة والغضب"

والظلم: من الظلام تجد الظالم يتخبط فيه فيحمله على وضع الشيء في غير موضعه ، فيغضب في موضع الرضا ، ويرضى في موضع الغضب ، ويتكبر في موضع التواضع

فعن أبي ذر الغفاري رضي الله عنه ، عن النبي صلى الله عليه وسلم فيما يرويه عن ربِه عز وجل أنه قال : ( يا عبادي إني حرمت الظلم على نفسي ، وجعلته بينكم محرما فلا تظالموا)

فقد حرم الله الظلم على نفسه .. وجعله بين الناس محرمـًا لانه يوقع المجتمع كله في الهلاك والفتن وما ظهر الظلم بين قوم إلا كان سببا في هلاكهم ، وتعجيل العقوبة

فمن لم يحكم بما انزل الله وبما امر به رسولنا محمد صلى الله عليه وسلم او يراعي حقوق العباد ويتعرض لاعراضهم فهو من الظالمين

يقول الله تعالى
( تلك حدود الله فلا تعتدوها، ومن يتعد حدود الله فأولئك هم الظالمون‏)

( وتلك حدود الله ومن يتعد حدود الله فقد ظلم نفسه)

والظلم انواع ..
فمنه ظلم بين العبد وبين الله، وهو الشرك بالله.. أ لم يقل الله تعالى في سورة القمان: ( إِنَّ الشِّرْكَ لَظُلْمٌ عَظِيمٌ)

ومنه ظلم بينه وبين نفسه، لقوله سبحانه: (فَمِنْهُمْ ظَـٰلِمٌ لّنَفْسِهِ)

ومن انواعه .. ظلم بين المرء وبين الناس

يعتدي على الناس في دمائهم أو أموالهم أو أعراضهم.. ولا بد من يوم تؤدى فيه المظالم إلى أهلها، فإن لم يؤدها في الدنيا ؛ أديت في الآخرة من حسناته.

وهو المفلس كما في الحديث: أتدرون من المفلس ؟ قالوا: يا رسول الله ، المفلس فينا: من لا درهم له، ولا متاع ؛ قال: المفلس من يأتي يوم القيامة بصلاة وصيام وأعمال كالجبال، ويأتي وقد شتم هذا وضرب هذا وسفك دم هذا وأخذ مال هذا ؛ فيعطي هذا من حسناته وهذا من حسناته، فإن فنيت حسناته قبل أن يقضي ما عليه ؛ أخذ من سيئاتهم فطرحت عليه، ثم طرح في النار .

فيا كل اب لا تظلم زوجتك و اولادك، ويا صاحب العمل لا تظلم من هم تحت يديك من عمال وموظفين، ويا أصحاب الرتب والمراكز والسلطان لا تظلموا عباد الله، ويا كل راع لا تظلم رعيتك.. فدعوة المظلوم تحمل على الغمام وتفتح لها أبواب السماء ويقول الرب: وعزتي لأنصرنك ولو بعد حين.


منقوووووووووول


استاذ العربي
مشكور على موضوعك الرائع
دمت بخير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الى كل ظالم 00000
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» توهتني 00000

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات بلدة حارس :: المنتدى الاسلامي-
انتقل الى: