منتديات بلدة حارس اهلا وسهلا بكم
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أشتاقُ إليك

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فخري فزع



عدد المساهمات : 109
تاريخ التسجيل : 08/02/2009

مُساهمةموضوع: أشتاقُ إليك   الخميس يونيو 25, 2009 3:58 am

إشتقت إليه هذه الليلة وجال حنينه في خاطري , تذكرت محاسنه وكرمه وسماحته وطهارته
عام مضى على غيابه... وكأنني ترابَ مرج بن عامر في تموز ... فاغراً شفتايّ لقطرة ماء في سحابه
ما أشدَ عطشَ الفؤادِ لطرقاتهِ على بابِ قلبي وحنيني لإيابه
بل ما أشدَ عوز الجوريّ والياسمين المتعربش على بواباتِ قريتنا لعبقِ عبيره وأريج عطره الفواح
تململ داخل قلبي حتى الصباح .. وذكرى لياليه الخوالي تنقلني ما بين نور وجهه الطاهر وحسن هديه فينا وقدرته على الإصلاح
لم استطع ان اكبت جماح عواطفي واخرسها كعادتي واصبرها على ألم الشوق والجراح ... تملكتني الثرثرة وتناولني اليراع ليكتبني لكم وليرى وقع نبضه ومداده بينكم ...فهو كزائرٍ اعمى يزوركم والدرب حالك... ويتمنى بأن تكونوا له شمس الصباح وعبير ليلة القدر النديةِ والليالك ... هو الشوق الى كفارة الفيه من زلات اللسان وهو شوق السراب الملتهب الى سحاب الصدق و الايمان ... كم اشتاقك
وكم يشتاقك الاهل والخلان .... اول حروف اسمك ريحان الجنة ورؤيا ليلة القدر .. والميم مغفرة وعتق من النار .. والضاد ضرب المسحر على طبله وهو يناديكم ان في سحوركم خير وبركة .. والالف اصلاح ذات البين وإفشاء السلام وإطعام الطعام وصدقة جارية وإحسان .. والنون نور يعلو جباهكم من كثر التلاوة والسجود والشيطان فيه مكبل ومرصود .... لسنا يا صديقي الأولياء ولا الصالحين ولسنا الناسكين المتعبدين في الغدو والاسحار ... نحن تأرجحنا مشاغل الحياة وتلهو بنا كلهونا بها واكثر ... تقبل علينا وتدبر ... تمطرنا خيرها وشرها فتثبت من تثبت وتزل قدم الخاسرين ... تتحايل علينا كتحايلنا على بعضنا البعض وأكثر ... منا من يعمل من نفسه حمام مكة وناسك النساك ليقطف جاهه ومجده في هذا التحايل وهو كالشر الذي يلبس لباس الخير والفضيلة .. ومنا من هو كما الشيطان وأضل سبيلا يحرض اهله واصدقائه على الكفر والانغماس في الشهوات والرذائل ... ومنا من لا يملك من أمره وأمر الزمان ولا له علاقة لا في كتاب ولا سنة ..لا في نوادي ولا مسكرات .. لا يفيد ولا يستفيد وكأن الدنيا مسلطة عليه يجري فيها جري الوحوش ولا يملك منها شيئاً غير ما قسمه الله له .... وحاله كمثل ماكنة في أحد المصانع تم توقيتها على النوم والعمل بدون ان تعي هموم صويحباتها من الماكنات الأُخر

هكذا زارني طيفك ايها الشهر الكريم
هكذا تدفقت داخلي مشبعاً بمثل هذه المعاني والافكار ... ليتك تأتي غداً فتنصرنا على أنفسنا

بوركت يا رمضان


قال تعالى: (شهر رمضان الذي انزل فيه القران هدى للناس وبينات من الهدى والفرقان فمن شهد منكم الشهر فليصمه ومن كان مريضا او على سفر فعدة من ايام اخر يريد الله بكم اليسر ولا يريد بكم العسر ولتكملوا العدة ولتكبروا الله على ما هداكم ولعلكم تشكرون)
سورة البقرة - آية 185



في رعاية الله cheers
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
أشتاقُ إليك
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات بلدة حارس :: المنتدى الفيديو الادبي-
انتقل الى: